العودة   منتديات وله المحبين > .:: الاقسام العامة ::. > أخبار عامة - جرائم - اثارة




المواضيع المتشابهه للموضوع : أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013
الموضوع
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 21-9-1434 - أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 30-7-2013
أخبار جريده الرياض الثلاثاء 7-9-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 16-7-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 30-8-1434 - أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 9-7-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 9-8-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 18-6-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 23-4-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 5-3-2013

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 05-27-2013, 09:57 PM
الصورة الرمزية رُۅٱء
Image Hosted by وله المحبين
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 16,796
افتراضي أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013




إيقاف رجل المرور المتهم بحادث المطاردة ببريدة


كشف الناطق الإعلامي لمرور منطقة القصيم الرائد علي اللاحم ان رجل المرور المتهم بقضية حادث الجيب (الشاص) والداتسون والناتجة عن هروب قائد الجيب من الدورية المرورية عند طلب التوقف موقوف احترازياً في هذه القضية. وقال الرائد اللاحم ان التحقيق في جوانب القضية قائم لمعرفة تفاصيلها، مشيراً الى ان قائد الجيب (الشاص) قبض عليه وقت الحادث وهو مطلوب في عدة قضايا مرورية.

وكانت "الرياض" قد نشرت في عددها الصادر اليوم الاثنين أن شابا متهورا اصطدمت سيارته (شاص) اثناء هروبه من دورية مرور بمركبة اخرى (داتسون) مما ادى الى وفاة قائدها واصابة طفلته وزوجته بإصابات متعددة، حيث كشف مدير قسم الحوادث بمرور منطقة القصيم العقيد خالد الضبيب أن الحادث وقع بين سيارتي جيب شاص يقوده شاب وداتسون بقيادة أب وبرفقته أسرته، موضحاً ان الأب توفي بموقع الحادث فيما نقلت طفلته وزوجته للمستشفى لتلقي العلاج.



رآبط الجريده/



هنآ

__________________






رد مع اقتباس
  #2  
قديم 05-28-2013, 10:55 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

وافق على لائحة المدارس الأهلية.. وألفي ريال دعم «مشروط »عن كل طالب سعودي

«الشورى» يطالب «العمل» بإحصاءات التوطين والحد من تكلفة العمالة المنزلية


آل الشيخ مترئساً الجلسة الثامنة والعشرين
الرياض - عبدالسلام البلوي
أقر مجلس الشورى أمس الاثنين لائحة تنظيم المدارس الأهلية واستحداث وكالة في وزارة التربية والتعليم للتعليم الأهلي، ترتبط بمعالي نائب الوزير وتقديم الوزارة لمبلغ2000 ريال عن كل طالب سعودي ، دعماً مالياً ومساهمة من الدولة للمدارس الأهلية التي تطبق مناهج الوزارة وتملك مقرات تعليمية مبنية أصلاً لتكون مباني تعليمية، وألا تزيد كثافة الفصول عن 25 طالباً في الفصل، وأن تزيد نسبة سعودة العاملين فيها عن 80%، وعلى أن يراجع هذا الدعم كل ثلاث سنوات.
اللائحة وحسب تعديلات اللجنة التعليمة التي وافق عليها المجلس الأغلبية تمنع المدارس الأهلية من زيادة الرسوم الدراسية أثناء العام الدراسي، وطالبتها بتحديدها قبل بدء العام الدراسي بما لا يقل عن أربعة أشهر، وأن تضع آلية لتحصيل هذه الرسوم وفقاً لضوابط تحددها الوزارة.
وتمنح اللائحة مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حق الحصول على الترخيص بافتتاح المدارس الأهلية، كما أكدت اللائحة المقترحة على تشكيل مجلس لأولياء أمور الطلبة يمارس مهامه وفقاً للقواعد التنفيذية، ووضع الوزارة المعايير اللازمة لتصنيف المدارس الأهلية وفقاً لمعايير الجودة، ومن إضافات اللجنة التعليمية مادة تطالب بتشكيل مجلس للتعليم الأهلي برئاسة وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم الأهلي.
من ناحية ثانية وافق على التوصيات التي ضمنتها لجنة الإدارة والموارد البشرية تقرير وزارة العمل السنوي الأخير، وطالبها بتحديد قيمة البنود الإفرادية لتكاليف استقدام العمالة المنزلية والعمل على الحد من المبالغة في قيمتها، كما جدد الشورى قراراه الصادر عام 1430 عندما أقر أمس توصية تطلب من الوزارة وضع آلية عملية للتأكد من كفايات ومهارات من يزاولون المهن المختلفة من العمالة الوافدة، ومراعاة ذلك عند إصدار رخص العمل أو تجديدها بصفة دورية.




منع زيادة رسوم المدارس أثناء العام الدراسي والسماح للخليجيين بالاستثمار فيها
وجدد الشورى خلال جلسة المجلس العادية الثامنة والعشرين التي عقدت أمس برئاسة الدكتور عبدالله آل الشيخ رئيس الشورى، قراراه الصادر عام 1430 عندما أقر أمس توصية تطلب من الوزارة وضع آلية عملية للتأكد من كفايات ومهارات من يزاولون المهن المختلفة من العمالة الوافدة، ومراعاة ذلك عند إصدار رخص العمل أو تجديدها بصفة دورية.
وأرجع المجلس قراره إلى ما لاحظته لجنة الموارد البشرية من كثرة العمالة الوافدة التي تصل المملكة لمزاولة مهن وتخصصات دقيقة دون أن يكون لها التأهيل الكافي لممارسة هذه المهن ولعلاقة تدني مستوى التعليم والتدريب للعمالة الوافدة على إنتاجهم وانعكاسه على مساهمتهم في إنجاز العديد من المشاريع التنموية.


قرار يشدد على تفعيل مراقبة الشركات التي تشغل الوافدين في وظائف السعوديين
وشدد المجلس على تفعيل إدارة التفتيش ودعمها بالكفاءات اللازمة لتتمكن من مراقبة الشركات والمؤسسات التي تشغل العمالة الأجنبية في الوظائف والمهن المخصصة للسعوديين، حيث لاحظت لجنة الموارد البشرية أن هذه الإدارة لا تؤدي دورها بفاعلية ورصدت العديد من المؤسسات التي تقوم بتشغيل العمالة الوافدة في وظائف يجب أن تكون مقصورة على السعوديين، كما تقوم بعض المؤسسات بتشغيل عمالة ليست على كفالتها مما نتج عنه ظهور أعداد كبيرة من العمالة السائبة، حيث لا يوجد في إدارة التفتيش الأعداد الكافية من الموظفين.
وطالب مجلس الشورى تضمين التقرير القادم لوزارة العمل فصلاً عن ما حققته البرامج والمبادرات التي تنفذها ومصادر تمويلها مثل حافز ونطاقات، مدعماً بالإحصاءات حول توطين الوظائف وتنظيم سوق العمل، إضافة إلى فصل آخر لملحوظات منظمات العمل الدولية والإقليمية التي وقعت معها المملكة اتفاقيات ملزمة وما اتخذته الوزارة حيال هذه الملحوظات.
ووافق المجلس على التوصية الخامسة للجنة الإدارة ودعا إلى اتخاذ التدابير اللازمة لبناء وتعزيز ثقافة عمل إيجابية على نحو يساعد على توطين الوظائف في القطاع الخاص بالتنسيق مع الجهات المعنية.
وكان المجلس قد ألغى عقد جلستي اليوم والثلاثاء المقبل وهي جلسات إضافية كان قد أعلن عنها، كما تأجل التصويت على التوصيات الخاصة بتقرير وزارة النقل إلى جلسة لاحقة.
__________________


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 05-28-2013, 10:56 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

مفتي المملكة يحث على تعظيم سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وحفظها


الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ *
الطائف - واس
وجه سماحة المفتي العام للمملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ كلمة حث فيها على تعظيم سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وحفظها وقال: "إن الله سبحانه وتعالى عظم سنة نبيه صلى الله عليه وسلم فأمر بالوقوف عند أمره ونهيه عليه الصلاة والسلام طاعة وامتثالاً ". وفيما يلي نص كلمة سماحته: من عبدالعزيز بن عبدالله بن محمد آل الشيخ إلى من يراه من عموم المسلمين وفقهم الله لطاعته واتباع سنة نبيه صلى الله عليه وسلم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد: فلقد أنزل الله عز وجل الذكر الذي هو القرآن الكريم, وتكفَّل سبحانه بحفظه كما في قوله تعالى: ( إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ ) الحجر: 9 ومن حفظ القرآن الكريم, حفظ سنة نبيه الأمين صلى الله عليه وسلم المبينة له, والتي هي من الوحي لقوله تعالى: ( وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى (3) إِنْ هُوَ إِلا وَحْيٌ يُوحَى) النجم: 3 - 4. ومن حفظ السنة على صاحبها أفضل الصلاة والسلام, أنْ قيَّض لها الحفاظ المتقنين, فنقلوها طبقة عن طبقة حتى أثبتها حفاظ السنة في كتب المسانيد والجوامع والمستخرجات والأجزاء والفوائد, وميزوا في كتبهم الصحيح من الضعيف, وما كان على الجادة مما يرويه الثقات من الشاذ والمنكر, فاستبانت سنة النبي صلى الله عليه وسلم, وكان ذلك من تتمات البلاغ المبين الذي أوتيه عليه الصلاة والسلام, ومن قيام الأمة بواجبها نحوه امتثالاً لقوله صلى الله عليه وسلم " نضر الله امرءاً سمع منا حديثاً فحفظه حتى يبلغه غيره فرب حامل فقه إلى من هو أفقه منه, ورب حامل فقه ليس بفقيه". ولقد عظَّم الله سبحانه سنة نبيه صلى الله عليه وسلم فأمر بالوقوف عند أمره ونهيه عليه الصلاة والسلام طاعة وامتثالاً كما في قوله جلَّ وعلا: ( وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) الحشر: 7 .
وحذَّر من مخالفة أمر النبي صلى الله عليه وسلم أيما تحذير فقال سبحانه: ( فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ) النور: 63 وأمر الله سبحانه بالأدب البالغ معه عليه الصلاة والسلام حتى في رفع الصوت في خطابه فكيف برد سنته والاعتراض على حديثه, فقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لا تَشْعُرُونَ) الحجرات: 2 قال ابن القيم رحمه الله: فحذر المؤمنين من حبوط أعمالهم بالجهر لرسول الله صلى الله عليه وسلم كما يجهر بعضهم لبعض, وليس هذا بردة, بل معصية تحبط العمل, وصاحبها لا يشعر بها, فما الظن بمن قدَّم على قول رسول الله صلى الله عليه وسلم وهديه وطريقه قول غيره وهديه وطريقه ؟ أليس هذا قد حبط عمله وهو لا يشعر. وكما أمر الله سبحانه باتباع سنة نبيه صلى الله عليه وسلم وتعظيمها, فلقد أمر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم وحث عليه وأخبر أن في تعظيم السنة النجاة عند وقوع الاختلاف بين الأمة, فثبت عنه صلى الله عليه وسلم في السنن من حديث العرباض بن سارية رضى الله عنه, قال: وعظنا رسول الله صلى الله عليه وسلم موعظة وجلت منها القلوب, وذرفت منها العيون, فقلنا: يا رسول الله, كأنها موعظة مودِّع فأوصنا. قال: "أوصيكم بتقوى الله عز وجل, والسمع والطاعة وإن تأمر عليكم عبد, فإنه من يعش منكم فسيرى اختلافاً كثيراً, فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي, عضوا عليها بالنواجذ, وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل بدعة ضلالة ". قال أبو بكر الصديق رضى الله عنه: لست تاركاً شيئاً كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعمل به, إلا عملت به, وإني لأخشى إن تركت شيئاً من أمره أن أزيغ . قال ابن بطة في الإبانة عند ذكره هذا الأثر: هذا يا إخواني الصدِّيق الأكبر يتخوف على نفسه من الزيغ إن هو خالف شيئاً من أمر نبيه صلى الله عليه وسلم, فماذا عسى أن يكون من زمان أضحى أهله يستهزئون بنبيهم وبأوامره ويتباهون بمخالفته ويسخرون بسنته ؟ نسأل الله عصمة من الزلل, ونجاة من سوء العمل.
هذا وورد في السنن والآثار ما يدل على سوء العاقبة لمن يعترض على حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وسنته, ومن ذلك ما ثبت في الصحيح من حديث سلمة بن الأكوع رضى الله عنه : أنَّ رجلاً أكل عند رسول الله صلى الله عليه وسلم بشماله, فقال: "كل بيمينك" قال: لا أستطيع. قال: "لا استطعت, ما منعه إلا الكبر "قال: فما رفعها إلى فيه. وثبت في الصحيح أيضاً عن سالم بن عبد الله: أن عبد الله بن عمر رضى الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : "لا تمنعوا نساءكم المساجد إذا استأذنكم إليها" فقال بلال بن عبد الله: والله لمنعهن. فأقبل عليه عبد الله فسَّبه سباً سيئاً ما سمعته سبَّه مثله قط, وقال: أخبرك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم, وتقول: والله لنمنعهن! قال النووي: فيه تعزير المعترض على السنة والمعارض لها برأيه. وعلى ذلك كان علماء الأمة من الأئمة والأعلام جيلاً بعد جيل وقرناً بعد قرن, يعظمون سنته ويشرفون برواية حديثه وتبليغه. ومن ذلك: أن الشافعي رحمه الله سُئل عن مسألة, فقال: رُوي فيها كذا وكذا عن النبي صلى الله عليه وسلم, فقال السائل: يا أبا عبدالله, تقول به؟ فارتعد الشافعي وانتفض وقال: يا هذا, أي أرض تقلني, وأي سماء تظلني إذا رويت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم, حديثاً فلم أقل به؟. وقال أحمد بن حنبل: من ردَّ حديث النبي صلى الله عليه وسلم فهو على شفا هلكة. وقال البربهاري: وإذا سمعت الرجل يطعن في الآثار أو يريد الآثار, فاتهمه على الإسلام, ولا تشك أنه صاحب هوى مبتدع. وقال أبو القاسم الأصبهاني: قال أهل السنة من السلف: إذا طعن الرجل على الآثار, ينبغي أن يتهم على الإسلام.
هذا, والسنة كما أنها آثار عن النبي صلى الله عليه وسلم , فعلمها من أدق العلوم وأجلها فهو جليل في قدره وشرفه والمنسوب إليه صلى الله عليه وسلم, وهو دقيق في فنِّه وآلته وطريقة التحقيق فيه, ولا يستطيع الكلام فيه وعنه إلا من أمضى شطراً مديداً من دهره في تعلمه وحفظه, تحقيقاً وتمحيصاً, ودراسة في الكتب المسندة وعلى الأشياخ, فلا يسوغ أن يتكلم أحد في الحديث تصحيحاً وتضعيفاً إلا من تمكن من علم الحديث والسنة رواية ودراية, وما لم يكن كذلك, فحديثه عن الحديث الشريف جرأة على الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم وسفه وإجرام, لا يليق إلا بمخذول في دينه وعقله, ونعوذ بالله من الخذلان. وبعد فجرى التنبيه بما ذكر نصحاً لله ولكتابه ولرسوله صلى الله عليه وسلم ولأئمة المسلمين وعامتهم. ونسأل الله تعالى أن يحفظ لهذه البلاد دينها وقيادتها وأهلها, وأن يصلح حال المسلمين أجمعين كما نسأله سبحانه أن يرزقنا البصيرة في دينه والمحافظة على سنة نبيه صلى الله عليه وسلم ومرافقته في جنات النعيم والحمد لله رب العالمين .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
* المفتي العام للمملكة العربية السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء
__________________


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 05-28-2013, 10:56 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

في تأكيد جديد على قدرة الاقتصاد السعودي على التفوق

المملكة تحافظ على مركزها ال 18 عالمياً في مؤشر التنافسية 2013



الرياض– فهد الثنيان
حافظت المملكة على المرتبة الثامنة عشرة عالميا من بين 144 دولة في تقرير مؤشر التنافسية 2013، الذي يصدره المنتدى الاقتصادي العالمي لدول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على هامش اجتماعاته الأخيرة في البحر الميت، وهو ذات المركز الذي حصلت علية المملكة في العام الماضي.
وكانت المملكة تقدمت إلى المركز ال 17 في تقرير التنافسية العالمية للعام 2011، متقدمة 4 مراكز مقارنة بالعام،2010 حيث يسلّط "تقرير التنافسية العالمي الضوء على العوامل والتحديات الراهنة المؤثرة في القدرة التنافسية لبلدان العالم، وحالات عدم اليقين التي أثرت في القدرة التنافسية لبعض الاقتصادات في ظل تطورات العام الحالي.
ويتألف مؤشر التنافسية العالمية من 12 فئة، هي ركائز التنافسية، التي تشكل معاً صورة شاملة عن طبيعة تنافسية الدول، تشمل المؤسسات والبنية التحتية وبيئة الاقتصاد الكلّي والصحّة والتعليم الأساسي والتعليم العالي والتدريب، وفاعلية سوق السلع والعمل وتطوير السوق المالية والجاهزية التكنولوجية وحجم السوق وتطور الأعمال وابتكارها.
وفي إطار مراحل التطور، صنف التقرير المملكة في الفئة الثانية، والمقصود بها الدول التي تنتقل من المرحلة الأولى إلى الثانية، وجاءت قطر، والجزائر، ومصر، والكويت، وليبيا في المرحلة ذاتها، وهي اقتصادات مدفوعة بالعامل، وليس بالكفاءة كما هو الحال في الأردن والمغرب، أو مدفوعة بالابتكار مثل الإمارات.
وفي الوقت الذي تسعى فيه المملكة إلى تحسين مركزها التنافسي على المستوى العالمي تعمل حاليا العديد من الجهات الحكومية ومن بينها هيئة الاستثمار على مراجعة جميع تراخيص المستثمرين الأجانب الذين حصلوا على تراخيص لمراجعة استثماراتهم والتأكد من أنها تسهم إيجابيا في تحقيق الأهداف التنموية للمملكة، وسط تطلعات كبيرة من الدولة أن تكون هذه الاستثمارات ذات طابع تقني تخلق وظائف للمواطنين السعوديين وتسهم في تنويع مصادر الدخل.
وكانت المملكة حلّت في المرتبة الأولى على مستوى المنطقة وال22 عالميا في ممارسة أنشطة الأعمال لعام 2013، وبلغ عدد الإصلاحات التي أجرتها اثنين، تلتها الإمارات في المرتبة الثانية عربيا، و26 عالميا، ثم قطر في المركز ال40 عالميا وفقا للتقرير.
وفي تأكيد جديد على قدرة الاقتصاد السعودي على التفوق على المستوى الاقتصادي العالمي حلت المملكة في المركز الخامس عالمياً في قائمة الجهات المصدرة للديون السيادية الأفضل بداية العام الحالي من حيث الجدارة الائتمانية، وفقا لتقرير صادر عن "سي أم أيه داتا فيجن" . وتقدمت المملكة في التصنيف الجديد مع نهاية 2012 بعدما حلت في المرتبة التاسعة عالميا بنفس التصنيف في نهاية 2011 في دلالة تشير إلى أن المؤسسات المالية العالمية تنظر للمملكة على أنها من أكثر الدول أمانا من المنظور الاستثماري.
كما يمثل التصنيف الجديد للمملكة بأنها من أقل خمس دول مخاطرة على مستوى العالم، وهذا ما يفسره على أرض الواقع الانخفاض في تكلفة التأمين على التعثر السيادي للمملكة من وجهة نظر هذه المؤسسات العالمية.
ومن مدلولات هذا الترتيب أن اقتصاد المملكة من المتوقع أن يلعب دورا مهماً في جذب الاستثمارات العالمية التي تبحث عن ملاذات آمنة مستقبلا بسبب انخفاض درجة المخاطرة.
__________________


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 05-28-2013, 10:57 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

طالب بمساءلة مقاول الكورنيش حول المطبات الصناعية وإقفال الفتحات المرورية

طارق فقيه ل «الرياض» الساعة الواحدة ليلاً حد أقصى لعمل المطاعم والمنتجعات في كورنيش جدة


زحام كورنيش جدة
جدة - محمد حميدان
أكد ل "الرياض" عضو مجلس إدارة مجموعة فقيه السياحية طارق بن عبدالرحمن فقية أن مد العمل في المنتجعات والمطاعم الواقعة في كورنيش جدة إلى الساعة الواحدة ليلا بدلا مما هو عليه حاليا (12 مساء) سيكون مناسبا وملائما مؤكدا أن الزيادة على ذلك لن تكون مفيدة لراغبي التنزه في منطقة الكورنيش وسيحرمهم السهر ليلا من استغلال فترات النهار وخصوصا ما بعد العصر في التنزه والاستمتاع بشواطئ جدة ومنتجعاتها مشيرا إلى أن عموم الدول في الخارج التي يرتادها السائح السعودي لا تفتح المنتجعات والمطاعم فيها إلى أوقات متأخرة ليلا.
وقال طارق فقيه من المتوقع أن تشهد عروس البحر جدة زيادة في عدد المصطافين كما هو حالها كل عام وكل الظروف تهيأها لذلك بدأ من كونها بوابة المدينتين المقدستين والمدخل الرئيس لهما وأتمنى أن يشهد كورنيشها الجديد زيادة في عدد الزوار كما أتمنى أن يعاد النظر في عدد من الأشياء في الكورنيش الجديد وخصوصا ما يتعلق بحركة المرور فيه سواء للمشاة أو للمركبات بدأ بالمطبات الصناعية السيئة المنظر والكثيرة العدد والسيئة الإنشاء ومن المفترض مسائلة المقاول الذي نفذها حول ردائتها وسوئها ومن المفيد دراسة جدوى إنشاء أنفاق للمشاة بدلا من تلك الممرات كما أنه من المهم جدا إعادة النظر في مدى جدوى إعادة فتحات المرور على طول الطريق وتأثير غلقها على الزحام وكثافة السير.

وقال طارق فقيه أن الانتقادات التي يوجهها البعض حول رسوم دخول حوض الاسماك (الأكواريوم) مغالطة للواقع فمجموعة فقيه وعلى رأسها رئيس مجلس إدارتها عبدالرحمن فقيه استثمرت في هذا خدمة في المجتمع في المقام الأول ومبلغ الرسوم والمحدد ب50 ريالا للشخص تشمل وجبة غذاء في أيام المدارس للطلبة يعتبر أجرا رمزيا إذا ما عرفنا أن المشروع تكلف 256 مليون ريال وتم التعاقد مع شركة فرنسية تبلغ كلفتها التشغيلية 24 مليون ريال ناهيك أن عدد الزوار اللازم لاستعادة تكلفة المشروع في المدة التجارية المتعارف عليها في مثل هذه المشاريع وهي 10 سنوات يجب أن لا يقل عن 1ونصف مليون شخص سنويا ولو نظرنا إلى رسوم الدخول لمشاريع مماثلة في دول العالم لوجدنا أن رسومنا هي الأقل ففي دبي مثلا رسم الدخول هو 114ريالا وبالتالي فمن البديهي أن المشروع يخدم المجتمع في الاساس قبل أن يكون استثمارا مطلوب منه جني الأرباح.
__________________


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 05-28-2013, 10:57 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

أكد العمل على تطوير وسط العاصمة ليصبح منطقة جذب تجاري

أمين الرياض يقود حملة تصحيحية كبرى على المحلات المخالفة في البطحاء


أمين الرياض يستمع لشرح خلال الحملة
متابعة - أحمد الشمالي تصوير - حاتم عمر
قاد أمين منطقة الرياض المهندس عبدالله بن عبدالرحمن المقبل عصر أمس حملة تصحيحية كبرى على المحلات المخالفة في منطقة البطحاء وذلك بمشاركة وكيل الأمين للخدمات الدكتور إبراهيم الدجين ومدير عام صحة البيئة بأمانة منطقة الرياض المهندس محمد مؤمن ورؤساء البلديات ومديري الإدارات ذات العلاقة وعدد من المراقبين والفنيين والأطباء.
وقد تجول أمين الرياض ومرافقوه على الأسواق والمراكز والمحلات التجارية في البطحاء وأطلع على ما تشهده المنطقة من حركة تجارية نشطة وما تشتمل عليه من محلات تجارية تمارس العديد من الأنشطة المختلفة.
واستمع أمين الرياض من رئيس بلدية البطحاء الأستاذ فهد الحمود على الجهود التي تبذلها بلدية البطحاء الفرعية في سبيل المحافظة على الصحة ورفع مستوى الأمان الصحي والخدمي للمستفيدين.
كما قدم المهندس علي النفيعي رئيس بلدية الملز شرحاً عن جهود بلدية الملز في رفع مستوى الوعي البيئي والخدمي لدى أصحاب المحلات التجارية.
ووجه أمين الرياض عقب انتهاء الجولة بمعالجة كافة التجاوزات التي لاتنطبق عليها الشروط واتخاذ العقوبات المشددة بحق المتهاونين بالأنظمة وخاصة فيما يتعلق بصحة البيئة.



700 فني ومراقب يشاركون في أعمال الحملة
وقد تحدث أمين منطقة الرياض عقب الجولة بحديث لوسائل الإعلام أشار فيه إلى أن ا


لحملة تهدف إلى تصحيح أوضاع كثيرة في منطقة تشهد نشاطاً تجارياً وحركة مستمرة وهو الأمر الذي يستوجب معه التحرك لضمان توفر الخدمات على اختلافها بشكل سليم وصحيح بدعم من أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز وسمو وزير الشؤون البلدية والقروية صاحب السمو الملكي الامير منصور بن متعب بن عبدالعزيز وسمو نائب أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز من أجل توفير المناخ الصحي والخدمي المناسبين.
وأشاد امين الرياض بجهود شرطة منطقة الرياض ومرور الرياض والدفاع المدني قي العاصمة التي أسهمت في إنجاح جهود العاملين في الحملة التصحيحية الرقابية على كافة المحلات المخالفة.
وكشف أمين الرياض أن منطقة وسط مدينة الرياض والتي تبلغ مساحتها 15 كيلومتراً مربعاً ستشهد تطويراً في كامل بنيتها التحتية من خلال مخطط يشتمل على أسواق تجارية وفنادق ذات مستوى عال وحدائق ومنتزهات وممرات مشاة وستكون المنطقة في المستقبل إحدى أهم مناطق الجذب التجاري في العاصمة الرياض.
وأكد المهندس المقبل تجنيد أكثر من 700 من مراقبين وفنيين وإداريين إضافة إلى المعدات والآليات لتنفيذ خطط الأمانة لتنفيذ الحملة في منطقة البطحاء ومعالجة أوضاعها وبشكل عاجل.
وأكد أمين الرياض أن فرق الأمانة وبلدياتها الفرعية لديهم التعليمات الواضحة بالتعامل بحزم مع أي تجاوز يؤثر على صحة المواطن والمقيم والعمل على تطبيق الأنظمة دون تهاون.





م.المقبل ومسؤولو الأمانة في أحد أحياء البطحاء خلال الجولة


أمين الرياض يتحدث لوسائل الإعلام عقب الجولة


د.الدجين يشارك في إغلاق أحد المحلات المخالفة


فرق الأمانة تصادر مواد مخالفة
__________________


رد مع اقتباس
  #7  
قديم 05-28-2013, 10:58 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

تسارع التقنية و«الشعور الزائد بالأمان» والتحول إلى «الحكومة الإلكترونية» ضاعفت المسؤولية

أمن المعلومات يواجه «خطر الاختراق» من الخارج!


المشاركون في الندوة أكّدوا على أهمية إيجاد منظومة وطنية لأمن المعلومات «عدسة- صالح الجميعة»
أدار الندوة - د.أحمد الجميعة
أدى تسارع التقنية وشعور كثير من الجهات الحكومية والخاصة بالأمان، والتحول إلى "الحكومة الإلكترونية" إلى زيادة احتمال "خطر الاختراق" للمعلومات، وتحديداً من الخارج!، حيث تبرز الثغرات في بناء مشروعات عبر شركات غير مؤهلة، وكلمات عبور لا تتغيّر، وخوادم غير مؤمنة، إلى جانب عدم إغلاق المنافذ بعد الانتهاء من العمل.
وينقص العمل الحكومي في مجال أمن المعلومات "التكامل الفعلي" الذي يحميها كمجموعة وليس أفراداً، وتدريب العنصر البشري، وتصنيف المعلومة بحسب السرية، وتوعية المجتمع، كذلك إنشاء "هيئة عليا" تنسق الجهود بين الجهات الحكومية، وتراقب "المخرجات"، وتتدخل في أوقات الطوارئ.
وأكد مشاركون في "ندوة الثلاثاء" أن جهودنا الحكومية لا تزال مشتتة، وتحتاج إلى تنظيم الإجراءات وسن القوانين وإلزام الجهات بالتنفيذ، مشيرين إلى أن هناك اختراقات لجهات وشركات كبرى لا تبلغ عنها؛ رغم أن "حادثة أرامكو" زادت من الوعي بحثاً عن تأمين أفضل للمعلومات، مبينين أن تزايد عمليات الاختراق يزيد من أرباح الشركات لعرض خدماتها، والتدخل لحماية الأنظمة، كما أن منع التجسس يقلل من عمليات جمع المعلومات قبل بداية الهجوم.

سرقة المعلومات
في البداية بيّن "د. محمد الشيبي" أنّ مفهوم أمن المعلومات قد تغيّر كثيراً، وتحديداً مع تنامي الدور الوظيفي للمعلومات، حيث أصبحت جزءاً أساسياً في حياة الدول والشعوب، وتُعامل كمعاملة النقود؛ لأنّ مركز المعلومات يعد بنكاً، ولهذا له أهمية كبرى في المحافظة على المعلومات، حتى لا تتعرض للتغيير أو التبديل أو التلف، خاصةً بعد تحول المملكة من الصيغ الورقية إلى الصيغ الإلكترونية؛ إذ أصبح من السهل الوصول إلى المعلومات من أي مكان.
وقال: "في السابق كان لدينا مبنى، والمعلومات في صيغتها الورقية، ولكي تحصل على معلومة أو تغييرها فلن يكن ذلك ممكناً إلاّ باختراق الحاجز الأمني للمنشأة، أو عمليات السرقة، ولكن مع دخول الإنترنت إلى جميع المنشآت أصبح من السهل لكل شخص داخل المملكة أو خارجها الدخول عبر الإنترنت إلى جميع المواقع، والحصول على المعلومات، وللأسف هناك من يخترق لتخريب المواقع؛ سعياً لسرقة بعض المعلومات أو البيانات، كما حدث في بعض القضايا السابقة.
تصنيف المعلومات
وأوضح "د. زياد آل الشيخ": إن هناك مفاهيم عدة تُحيط باستخدام المعلومات في مجال التجارة، والاتصال الدولي، وبما يسمى أيضاً بتقارب المؤسسات الدولية والعالمية تحت مظلة العولمة، ولذا أصبحت أهمية وقيمة المعلومة كبيرة؛ لما لها من تأثير بالغ على اتخاذ القرارات، وفي لحظات آنية.
وقال: "من هذا المنطلق أصبح تأثير المعلومات أكبر قدرة على التعبير عن مفهومها؛ لهذا تحرص المؤسسات على تصنيف المعلومات التي تحتويها، من معلومات فائقة السرية، ويجب المحافظة عليها وعزلها في مواقع معينة، والمحافظة عليها من التلف، والمعلومات التي يمكن أن تكون أكثر تداولاً ويتم الحرص عليها، ومراقبتها من قبل المؤسسة أو الدولة".
تقييم الواقع
وفي تساؤل للزميل "د. أحمد الجميعة" عن تقييم واقع أمن المعلومات اليوم في المملكة من حيث مستوى البنية التحتية، أو على مستوى التحديات التي تواجهها.
وقال "د. فهد المحيا": "مازلنا في البدايات، وأتمنى أن تتسارع الجهود مع تسارع تقنية المعلومات والتعاملات الالكترونية؛ بهدف وضع منظومة متكاملة لأمن المعلومات، وهي منظومة تحمي الفرد، وتحمي المجتمع، وتحمي المؤسسات والوزارات، ومن ثم تحمي البلد بشكل عام، حيث لدينا كوادر بشرية في حاجة ضرورية إلى تدريب وتأهيل، إضافةً إلى حاجة المجتمع إلى التوعية، وكذلك لدينا قدرات مالية وأصول تحتاج إلى أن نؤمنها بشكل صحيح"، داعياً أن يحظى أمن المعلومات بتوعية المواطنين والمقيمين، وإجراء المزيد من الدراسات والبحوث، إلى جانب تأهيل الكوادر الوطنية واستقطابها، وتحديداً في بناء منظومة أمن معلومات متكاملة تخدم الوطن، وتدافع عن مقررات الوطن بشكل عام.
خط دفاع
وعلّق "د. عبدالرحمن العريفي" على ما ذكره "د. فهد المحيا"، موضحاً أنّه من أجل تقييم الوضع الحالي لأمن المعلومات في المملكة؛ من المهم النظر إلى تجارب الدول الأخرى، وتقييم الوضع الحالي بالنسبة لتلك الدول، مشيراً إلى أنّ الولايات المتحدة الأمريكية خلال فترة الرئيس "باراك أوباما" كان أمن المعلومات من المهمات الرئيسة التي تشغل بال الرئاسة، التي تعد من التحديات المؤثرة على الاقتصاد والأمن القومي الأمريكي، وبعد أن وضعوا هذه التحديات نصب أعينهم؛ صدرت مبادرة وطنية شاملة لأمن المعلومات، وكانت تهدف إلى مجموعة من النقاط، منها على سبيل المثال: خلق خط دفاع أولي أو أمامي للهجمات الالكترونية عبر شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى محاولة محاربة الهجمات من خلال منع التجسس، حيث أنّ كثيراً من المحترفين قبل هجومهم على المواقع الحكومية في الإنترنت يبدؤون بعملية جمع المعلومات؛ حتى تصبح عملية الاختراق أسهل، وبالتالي كانت احدى الوسائل الدفاعية بالنسبة لهم منع التنصت، بالإضافة إلى ذلك دعم وتعزيز أمن المعلومات، من خلال التعليم والبحث العلمي، والمؤتمرات، والأنشطة التوعوية.
وأضاف: "نحن في المملكة مازلنا في البدايات، ولكن لدينا في عدة جهات حكومية فرق متخصصة في أمن المعلومات، ومع ذلك ينقصنا التكامل الفعلي، الذي يؤدي إلى حماية أنفسنا كمجموعة وليس كأفراد أو جهات، لهذا يجب أن يكون لدينا تكامل فاعل يساعدنا على تبادل المعلومات، بحيث أنّ ما يحدث في جهة ما من المفروض أنّ هذه المعلومات تصل إلى الجهات الأخرى؛ بهدف حماية الجميع، إضافةً إلى الدعم العلمي، على ذلك فإنّه من المهم جداً وجود مشروعات وجهات وطنية تسعى إلى أمن المعلومات".
مازلنا في البدايات
وتداخل الزميل "د. أحمد الجميعة" متسائلاً: "هل صحيح أننا مازلنا في البدايات"؟ وأجاب "د. منصور الصالح": أتفق مع الزملاء أننا مازلنا في البدايات، وما زالت التحديات تقف أمامنا، وهي بلا شك كبيرة، وأنّ مجال أمن المعلومات وتقنياته متغيّر بشكل سريع، وحتى أشكال وأنواع الهجمات التي كنّا نتعرض لها في السابق اختلف عما هو موجود الآن؛ إذ تغيّرت الأساليب والأهداف، وأصبحت بعض الهجمات على مستويات كبيرة، وتوجهها تنظيمات كبيرة، إذاً نحن أمام تحديات جمة تحتاج منّا إلى عمل دؤوب".




الحفاظ على أمن المعلومات يعادل أهمية أمن المنشآت

خدمات تفاعلية
وعاد الزميل "د. أحمد الجميعة" ليوجه سؤالاً إلى "د. محمد الشيبي" عن السياسات والإجراءات المتبعة في المملكة تجاه أمن المعلومات؟ وأجابه قائلاً: "بحكم عملي في مركز المعلومات الوطني، وزياراتي إلى بعض الجهات الحكومية؛ وجدنا أنّ كثيراً من تلك الجهات سارعت وبتوجيه من الجهات العليا في الدولة إلى التحول للأعمال الالكترونية والنشر على موقع الإنترنت، ولكن ذلك يتم على حساب أمن المعلومات، ويبدو أنّ مركز أمن المعلومات تأخر خطوة في عملية إنشاء موقع على البوابة ونشر أخباره، وتقديم بعض الخدمات التفاعلية للمواطنين، حيث كان هذا هو الجانب المهم الذي كان يساعدنا على إنجاز المشروع في أسرع وقت، ولكن ترك مجال أمن المعلومات وعدم تفعيله أدى إلى بروز ثغرات، وكثيراً من هذه المشروعات الخاصة بالمعلومات تم بناؤها عبر شركات ليست لديها القدرة على تقييم أمن المعلومات، وفي الوقت نفسه نجد كلمات العبور هي الأساس في المشروع، ولم يطرأ عليها أي تغيير في التجهيزات الأمنية، وبعض الخوادم لم يتم تأمينها بالشكل الصحيح، كذلك تعجّل المقاول في البناء مع رؤيته للافتراضات من أجل الخروج بالمنتج في أسرع وقت، وحينما أصبح المنتج جاهزاً لم يرجعوا لعملية إغلاق المنافذ المفتوحة، وتطبيق بعض السياسات الأمنية، حيث يتم تأجيل الجوانب الأمنية للحظات الأخيرة، وبالتالي وجدنا أنّ كثيراً من المواقع لا يوجد فيها أبسط الجوانب الأمنية، بل إنّهم غافلون عنها، أما نحن في وزارة الداخلية نختلف عن الآخرين؛ لأنّ طابعنا أمني من الأساس، حيث نحرص على العزل التام للشبكات ما بين الأنظمة المرتبطة بالإنترنت، خصوصاً في الاستخدام المكتبي سواءً التصفح أو البريد الالكتروني، وما بين الشبكة الخاصة بالتطبيقات الأمنية وإجراءات الجوازات هذه مفصولة فصلاً تاماً".




ننتظر إنشاء «هيئة عليا» تنسق الجهود بين الجهات الحكومية وتراقب «المخرجات» وتتدخل في أوقات الطوارئ
وأضاف" وجدنا أنّ كثيراً من الجهات بدأت بنظام الشبكات، ثم وضعوا عليها الخوادم من دون وضع أي احتياطات أمنية لحماية البيئة الفعلية من منافذ الإنترنت، وبالتالي نجد أنّ عملية حمايتها أصبحت صعبة، خصوصاً إذا كان كل شخص يستخدم (الكنكت) من خلال الكمبيوتر المحمول، ومتصل على شبكة القطاع، فهذا يعد مصدراً للدخول في شبكة القطاع، ويظن الآخرون أنّ ذلك يعتبر ترفاً، ولكن في الأساس نعتقد أنّ ذلك من الناحية الأمنية غير صحيح؛ لأنّ ذلك ربما يستغلها البعض لإيقاع الضرر بهذا القطاع، وتحديداً في سرقة المعلومات أو إتلافها، أو زرع بعض الفيروسات، وهذا يدل على أنّ النمو لدينا كان متسارعاً، ولكن كنا نغفل جانب أمن المعلومات، بالإضافة إلى جودة البرمجيات، حيث أنّ كثيراً من القطاعات الحكومية عند تسلّم أي مخرج يبحثون عن الجودة في البرامج من ناحية تحقيق المطلوب، سواء كان في تنفيذ العملية أو تجديد طلب، من دون مراعاة للثغرات الأمنية للبرامج، وهل هناك أساليب مطورة تركها، أم هناك أبواب خلفية يمكن أن تستغل للدخول غير الشرعي إلى النظام؟".
تسارع تقني
وتداخل "د. فهد المحيا" مؤيداً ما ذكره "د. محمد الشيبي"، مضيفاً: "بالفعل التسارع في التعاملات الالكترونية أثّر على أمن المعلومات بشكل سلبي، إذ وجدنا أنّ كل جهة تحاول قدر الإمكان قطع شوط في التعاملات الالكترونية، وتبرز جهودها دون أن يضعوا حساباً خاصاً لأمن المعلومات".
وعلّق "د. عبدالرحمن العريفي" على ما ذكره "د. محمد الشيبي" و"د. فهد المحيا"، قائلاً: "إضافة إلى هذا التسارع فإننا أهملنا أنّ معظم الهجمات التي تتعرض إليها الأجهزة في جميع العالم هي هجمات داخلية، تصدر أو تبدأ من الداخل؛ من قبل أحد العاملين، الذي يسرب المعلومة، ومن ثم تبدأ عملية الهجمات، وبالتالي نحن أهملنا الجانب الإنساني للأشخاص الذين يعملون في الجهات المعنية"، موضحاً أن ما يتعلق بأمن البرمجيات، فلا يجوز أن نضيف كل برنامج جديد إلى البرامج الموجودة في جهة ما بدون مراعاة أمن المعلومات؛ لأنّ هذه البرمجيات حينما تضاف إلى ما لديك من برمجيات قد يكون كل واحدة منها آمنة، ولكن حينما يتم دمجها ينتج في النهاية نظام كامل غير آمن، فهذه من الأمور الأساسية التي تتم دراستها حالياً في وزارة الدفاع الأمريكية بشكل مكثّف.
الدعم الفني
وتساءلت الزميلة "نوال الراشد": "لماذا لا يكون هناك دعم فني للوزارات؟ فما حدث في أرامكو يضع خطاً أحمر تحت الموضوع؛ إذ قد يتم تسريب بعض المعلومات من الداخل، وليس شرطاً أن يكون التسريب من الخارج.. والسؤال: كيف يمكن أن يتم دعم تلك الوزارات فنياً؟
وأجاب "د. محمد الشيبي"، قائلاً: "اسمحوا لي أن أعترف أننا في مركز المعلومات الوطني ليس لدينا العدد الكافي الذي يساعدنا في تزويد الجهات الحكومية من وزارات وغيرها بالكوادر البشرية التي تقدم الدعم الفني، ولكن على الرغم من ذلك نلبي جميع الطلبات التي ترد إلينا، حيث لم يسبق أن جاءنا طلب ولم نلبه، حيث لدينا توجيهات صريحة من سمو وزير الداخلية بمد يد العون لأي جهة ومؤسسة حكومية، وقد زرنا بالفعل بعض الجهات، واستُقبلنا من قبل كثير من الجهات خير استقبال، خاصةً في المؤتمرات وورش العمل التي تُعقد في هذا المجال، واستفادوا منّا على أعلى المستويات، وتم تنفيذها في مدة قياسية، ولكن السؤال الذي يطرح نفسه: هل كل الجهات لديها التعاون لاستقبالنا؟ فمن الملاحظ أن تبادل الزيارات بيننا وبين تلك الجهات والمؤسسات لا يزال ضعيفاً".



أبرز الثغرات: بناء مشروعات عبر شركات غير مؤهلة، كلمات عبور لا تتغيّر، خوادم غير مؤمنة، عدم إغلاق المنافذ بعد الانتهاء

غياب التكامل
وعلّق "د. فهد المحيا" على ما ذكره "د. محمد الشيبي"، مؤكّداً أنّ الجهود لدينا مشتتة، وأنّ كل جهة تعمل بمعزل عن الجهة الأخرى، مضيفاً: "لا توجد تكاملية في أمن المعلومات، وإذا افترضنا أنك في وضع آمن بمؤسستك فإنك بحاجة إلى من يقيّم الوضع، بشرط أن تكون جهة منوطة بها مهمة تقويم الوضع ومراجعة الإجراءات، وإنني أؤكّد أنّ عدم وجود هيئة لأمن المعلومات تُعنى بتنسيق الجهود وتراقب الوضع كان سبباً في تزايد حالات الاختراق؛ مما يثبت أننا أمام مشكلة حقيقية، فمثلاً شركة أرامكو لديها ما يزيد على (30.000) جهاز تم اختراقها، وتحدثت عنها وزارة الدفاع الأمريكية، وهي شركة عالمية تقود إنتاج النفط العالمي؛ لأنّ أي ربكة في أسعار النفط تؤثر مباشرة في الأسواق العالمية، لهذا نحن نطالب بإنشاء هيئة لأمن المعلومات تضع السياسات والإجراءات، وتراقب وتنذر بالمخاطر، وتنسق الجهود، وتحدد الصلاحيات، وتمارس دورها الفعلي لضمان أمن المعلومات، فإذا كانت شركة أرامكو العملاقة التي تُعتبر محاطة بكامل الإجراءات الأمنية تعرضت لاختراقات، فكيف بالبنوك والشركات الوطنية والقطاعات الأخرى؟ التي ليست من حق كل شخص معرفة ما يحدث فيها، فهناك اختراقات تهاجم بعض البنوك، إلاّ أنّها لا تبلّغ عنها، وكذلك بعض القطاعات الحكومية التي تنكر مثل هذه الاختراقات.
فريق متخصص
وتداخل "د. عبدالرحمن العريفي" معلقاً على ما ذكره "د. فهد المحيا"، مبينّاً أنّه بعد تلك الحوادث السابقة التي حدثت في المملكة، وأدت إلى اختراقات وآخرها أرامكو تهافتت معظم الشركات العالمية إلى المملكة، وأصبحت المملكة سوقاً خصباً لهذه الشركات، وكان الجميع يحتاجون للمساعدة ولم تكن أمامهم جهة يتوجهون إليها إلاّ هذه الشركات؛ لأنه ليس لدينا هيئة أو فريق عمل متخصص على أقل تقدير يقدم نصائح وتوجيهات، مضيفاً: "نحن بحاجة إلى هيئة تضم فريق عمل متخصصا له قدرات عالية جداً في أمن المعلومات، خاصة حينما تتعرض أجهزة المملكة إلى أي هجوم".



مازلنا في البدايات.. وينقصنا «التكامل الفعلي» الذي يحمينا كمجموعة وليس أفراداً

استضافة المواقع
وتساءل الزميل "م. هاني الغفيلي": "لماذا لا تتم استضافة جميع المواقع الحكومية في جهة مركزية تحت إشراف وزارة الداخلية لحمايتها؟ مستغرباً من بعض القرارات الغريبة التي صدرت من مركز المعلومات الوطني، حيث منعوا استخدام نظام (أوراكل) في عام ٢٠٠٥م، وطلبوا استخدام نظام (مايكروسوفت)، وبعد عامين أصدروا قراراً آخر بالعودة إلى النظام الأول، مضيفاً: "ألاحظ أنّ المتخصصين في المجالات التقنية في الجهات الحكومية أغلبهم غير سعوديين، أليست هذه نقطة سلبية في مجال أمن المعلومات؟
وعلّق "د. محمد الشيبي" على ما ذكره الزميل "م. هاني الغفيلي"، قائلاً: "فيما يتعلق بموضوع الاستضافة، فإن مركز المعلومات الوطني يتبع مباشرة لوزارة الداخلية، وأغلب الجهات التابعة لوزارة الداخلية مستضافة في المركز، ومددنا يد العون لبعض الجهات لاستضافة مواقعهم بشكل لا يستطيع أحد يعرف أنهم مستضافون، إلاّ عن طريق الرابط الخاص بهم، وهناك كذلك تنسيق لاستضافة بعض الأنظمة من وزارات أخرى، مثل وزارة العمل، حيث لدينا تعاون تقني قوى معها من خلال استضافة أنظمتهم".
وأضاف: "لدينا تعاون مع وزارات أخرى لاستضافة أنظمتهم، ولكن ليس من صلاحياتنا أن نوجه أي جهة من الجهات الخارجة عن منظومة وزارة الداخلية بإلزامها باستضافتها داخل المركز، أما عن نظام (أوراكل) فلم نصدر قراراً بالمنع، وإنما نشرنا في ذلك الوقت الأنظمة التي يدعمها مركز المعلومات الوطني".
وأشار إلى أنّهم وضعوا قائمة بناءً على تعاون الجهة مع المركز، حيث وجدوا أنّ هناك بعض الجهات التابعة لوزارة الداخلية تعتمد بعض الأنظمة التي ليست لديهم خبرة فيها، ولاحظوا أنّ تلك الجهات تطور بعض الأنظمة وتنشئها، وحينما تتعرض لهجمات أو اختراقات تسعى للاستعانة بمركز المعلومات الوطني، وهم في ذلك الوقت لم تكن لديهم خبرة عن أنظمة (أوراكل)، وبالتالي لا يدعمون هذا النظام، ولكن إذا كانت هناك جهة تصرّ على وضع نظام (أوراكل)، فإن ذلك يكون على مسؤوليتها، من حيث الصيانة وإضافة بعض البرامج.
ولفت إلى أنّهم دائماً حريصون على أن يتم التعامل مع أكثر من شركة، ففي مجال الشبكات لديهم تعاون مع شركتين، موضحاً أنّهم لا يضعون شركة في القائمة التي لديهم إلاّ بعد توقيع اتفاقية مع الشركة المصنعة، وذلك حتى يضمنوا عدم تلاعبهم في الأسعار، وإذا احتاجوا إلى دعم فني يجب أن يأتي من الجهة المصنعة وليس الوكيل، إضافةً إلى أنّ لديهم مجموعة من الشروط إذا التزمت بها الشركة فكان بها، وإلاّ سيضطرون إلى التوجه إلى شركات أخرى، وفي ذلك الوقت رفضت شركة (أوراكل) التعامل معهم، وتجاوبت معهم شركة (مايكروسوفت)، وقد خسرت شركة (أوركل) بسبب عدم تعاملها، وفي عام ٢٠٠٦- ٢٠٠٧م عادت الشركة، فوقعت معهم مرة أخرى اتفاقية، وأدرجت الآن الشركة في وزارة الداخلية.



نفتقد إلى تدريب العنصر البشري وتصنيف المعلومة بحسب السرية.. وتوعية المجتمع

خطر داهم
وعقّب "د. عبدالرحمن العريفي" على ما ذكره "د. محمد الشيبي"، قائلاً: "لا يمكن أن نضع كل ما نملك في سلة واحدة، وبالتالي لا يجوز أن نستضيف جميع المواقع الحكومية في وجهة واحدة؛ لتصبح بذلك الهدف الأمثل للهجوم ونعرض جميع ما نملك لخطر داهم، الأمر الآخر هناك دروس تعلمناها من تجربة شركة أرامكو، ومن أهمها أنّ الشعور بالأمن والطمانينة هو الخطر الأكبر بالنسبة لأي جهة؛ لأنّه لا يوجد مكان بمعزل عن أي هجوم، ولا يوجد أحد باستطاعته أن يقاوم الهجمات بشكل نهائي".
متخصصون أجانب
وتداخل "د. زياد آل الشيخ" معلقاً على ما ذكره الزميل "هاني الغفيلي" بخصوص الأجانب المسؤولين عن تقنية المعلومات في الإدارات الحكومية، مبيّناً أنّ التعاقد مع الجهات الخارجية، والخبرات الأجنبية تساعد كثيراً في نقل المعرفة، والاحتكاك الذي يرفع من مستوى القدرات، بشرط أن لا نغلّب جانباً على الآخر، ووجود نوع من التوازن.
خطط الطوارئ
وحول خطط الطوارئ في أوقات الأزمات؛ قال "د. محمد الشيبي": أعتقد أنّ وزارة الاتصالات لديها خطط في أمن المعلومات، ولديهم كذلك مركز إرشادي مشيراً إلى أن خطط الطوارئ تعد عملية مهمة جداً، وتستند على كيفية تسيير أعمالك وإداراتها، موضحاً أن هناك كثيرا من الجهات تعتمد على عملية استرجاع النسخ والبيانات، ولكن للأسف أنّ هذه الطريقة غير سهلة، لهذا فإنّ كثيراً من المؤسسات ليست لديها نظام استرجاع النسخ والبيانات.
وإجابة على تساؤل الزميل "د. أحمد الجميعة" حول ماذا يفترض أن نعمل لحظة وجود اختراق على مستوى كبير؟ قال "د. زياد آل الشيخ": إن من أهم خطط الطوارئ هو عزل الهجوم، ويأتي من خلال قرار سابق في تصميم النظام، بحيث يتم تقسيم أي مؤسسة إلى أقسام معينة، باعتبار أنّه إذا تم الهجوم على جزء يتم عزل الجزء الآخر تماماً، وأساليب العزل كثيرة منها: أساليب طبيعية، وهو أثر التنوع في أنظمة المؤسسة، مثل الأنظمة المغطاة ب (وندوز)، وبالتالي المخصص ب (وندوز) يمكن أن ينتشر كانتشار النار في الهشيم، أما إذا كانت المؤسسة مقسمة بشكل طبيعي لعدة أنظمة يكون الهجوم محصوراً في هذا النظام، لهذا أعتقد أن من الأشياء التي عززت أمن المعلومات في شركة أرامكو هو وجود توزيع معين بين المشغلات في الأنظمة، لذلك تم عزل الأنظمة الحساسة التي عليها عمل أرامكو الأساسي.
الحاجة إلى التكامل
وعلّق "د. فهد المحيا" على ما ذكره "د. زياد آل الشيخ، قائلاً: "في الحقيقة أنّ الوضع الأمني بشكل عام يحتاج إلى تكامل بين الجهات جميعها، إذ نلاحظ أنّ كل جهة تتعامل كأنّها جزيرة لوحدها، ومن المفروض أن ننظر إلى أمن المعلومات والوطن بشمولية في جميع المجالات الصحية، والتعليمية، والتقنية، والبنكية، والنفطية، ولا شك أنّ أمن المعلومات أهم من الأمن التقني؛ لأنّ المعلومة تقيس المعلومة، ولكن عدم وجود جهة مؤهلة لها القدرة في رؤية المعلومة الموجودة داخل المنظمة، وتحدد هل هذه المنظمة مستوفية للشروط وتطبق الإجراءات، وهل تلتزم بالمواصفات والمقاييس العالمية، وتتبع الإجراءات في التعيين واختيار العاملين الأجانب الذين يدخلون في مركز المعلومات؟".
وأضاف أنّ قرار مجلس الوزراء كان واضحاً بشأن العاملين في مجال أمن المعلومات؛ وهو أن يكونوا سعوديين، والآن لدينا عدد كبير من الطلاب المبتعثين العائدين بشهادات في أمن المعلومات، لهذا من المفروض أن نركز ونطور الموارد البشرية"، مبيّناً أنّ أمن المعلومات أنشأ مراكز خرافية، وتم صرف الملايين من الريالات لتعزيز تلك المراكز، ولكن الأهم في هذا الأمر هو اتباع الإجراءات المحددة في جميع الجهات والتنسيق بينها، وإظهار المعلومات بشكل شفاف وتصل الأخبار دون معوقات، مثلاً حينما وقعت حادثة أرامكو فإن أغلب الجهات لا تدري ماذا حدث في أرامكو، من أجل أن يتم تفادي ما حدث من قبل الجهات الأخرى، فليس من المطلوب أن نقلق كل جهة على نفسها، مشيراً إلى أن شهادة (الإيزو) تعني السير في الطريق الصحيح، ولا يعني أن من نال شهادة الجودة (الايزو) أنّه قد اعتلى القمة وانتهى الأمر، إنما المطلوب من نال شهادة الجودة أن يثبت على جودته ويسلك الطريق السليم، ويستمر في تطبيق القواعد والإجراءات السليمة.
سياسات أمنية
وتساءل الزميل "طلحة الأنصاري" عن الشركات المشغلة لبرامج وأنظمة أمن المعلومات، وكيف يمكن ضمان عدم تسريب موظفيها للمعلومات الأمنية بشكل يسهل عمليات الاختراق؟
وبيّن "د. محمد الشيبي" أنّ الشركة المشغلة حالياً مملوكة بالكامل للدولة، وتعود ملكيتها لصندوق استثمارات الدولة في وزارة المالية، وكل أنظمة مستضافة لدى مركز المعلومات، موضحاً أنّ العاملين في الشركة يعاملون كغيرهم من الموظفين في المركز، من حيث الإجراءات الخاصة بالتدقيق الأمني، وان يلتزموا باتباع جميع سياسات المركز الوطني لأمن المعلومات.
وعلّق "د. منصور الصالح" على ما ذكره "د. محمد الشيبي"، قائلاً: "بالإضافة لضرورة وجود منظومة عمل، سواء كانت جهة حكومية أم أهلية تعنى بمراجعة السياسات الأمنية للقطاعات الحكومية والقطاع الخاص؛ فإنّ هناك حاجة ماسة لجهة أخرى مستقلة يكون دورها فقط إجراء بحث وتحليل متخصص ودقيق لأي جهة تتعرض لاختراق أمني لمعرفة تفاصيل ما حدث بالضبط، وتحديد الأجهزة التي تعرضت للاختراق والفترة الزمنية له، وجهة الهجوم، وطريقة الاختراق تقنياً وتحديد البيانات التي تمت سرقتها أو إتلافها وحصر الأجهزة الأخرى التي من الممكن أن تكون عرضة للاختراق، فهذا ليس فقط يساعد الجهة المخترقة في فهم الهجوم الإلكتروني ومدى خطورته، بل أنّه يمكن مؤسسات الدولة الأخرى من تفادي مثل هذه الاختراقات مستقبلاً".
تصنيف الحالات
ورداً على تساؤل الزميل "د. أحمد الجميعة" حول مصادر الاختراق، وهل هي من الداخل أم من الخارج؟ وأين يكمن الخوف على أمن المملكة؟ وهل عامل الزمن ذو أهمية في كشف المصدر؟ أوضح "د. محمد الشيبي" أنّ الإجابة على هذا التساؤل صعبة؛ لأنّه ينقصنا الكثير من الدراسات عن وضع المؤسسات الداخلية من الناحية الأمنية، خصوصاً أنّ بعض المؤسسات لا تعلّق على الحوادث التي تقع فيها، وبالتالي فإنّه من الصعب التصنيف في هذه الحالة هل الاختراق داخلي أم خارجي، لهذا يجب أن لا نركن إلى الإحساس الخاطئ بالأمان؛ لأنّه من أخطر الأمور التي يجب أن نتداركها، ولهذا لا بد من وجود آلية لتبادل المعلومات الأمنية بين المؤسسات بشكل آمن، حتى لا يؤدي ذلك إلى إثارة الفزع بين الناس، مضيفاً: "أرى أن يتم الاطلاع على المعلومات بطريقة علمية عميقة لمعرفة المشكلات، ومن المعروف حسب البيانات المتوفرة أنّ أكثر الاختراقات التي حدثت في جميع الدول العالمية هي تلك الاختراقات التي تأتي من الداخل وليس من الخارج".
مزودو الإنترنت
وتداخل "د. منصور الصالح" على ما ذكره "د. عبدالرحمن العريفي"، مبيّناً أنّه في بعض الحالات يكون هناك هجوم موجه إلى جهة معينة بحد ذاتها، من خلال ثغرة معينة ومحددة مسبقاً، وهنا يكون التصدي لمثل هذا النوع من الهجمات الإلكترونية أكثر صعوبة، وأما بالنسبة للهجوم من الداخل فإنّه يجب أن لا تكون هناك ثقة مطلقة بالأجهزة المتصلة بالشبكة الداخلية، وأن تتخذ احتياطات أمنية مناسبة للتعامل مع أجهزة الشبكة الداخلية، مضيفاً: "يمكن لمزودي الإنترنت في المملكة لعب دور فعّال في الحماية من الهجمات الإلكترونية، من خلال مراقبة البيانات المرسلة من داخل المملكة، واكتشاف وتحديد الهجمات ومن ثم إبلاغ مصادرها، سواء أكانت مؤسسات أو جهات حكومية أو حتى المستخدم العادي عن وجود أجهزة مصابة لديهم يصدر منها هجمات إلكترونية، سواء في داخل المملكة أو خارجها، وبالتالي لابد من معالجتها".
التعاون الدولي
وتداخل الزميل "د. أحمد الجميعة"، قائلاً: "مركز المعلومات الوطني هو مركز عملاق، وهو كنز معلومات المواطن الشخصية والأمنية، وهو مرجع رئيس نفتخر به كمواطنين، والأمير محمد بن نايف في رحلته الأخيرة إلى أمريكا وقع اتفاقات بشأن أمن المعلومات، والتنسيق في هذا المجال داخلياً وخارجياً، متسائلاً عن مجالات التعاون الدولي لمركز المعلومات الوطني؟
وعلّق "د. محمد الشيبي": "لا شك أنّ لدينا تعاونا أمنيا مع جميع الدول الشقيقة والصديقة، ومنها الولايات المتحدة الأمريكية، ولدينا تبادل خبرات في هذا المجال، وأنا لست مع فكرة تعدد مراكز المعلومات والبيانات الضعيفة، وهذه ظاهرة غير صحيحة قد تؤدي إلى اختراقات عديدة".


بطالة الهكرز السعوديين..!
وجه الزميل "د. أحمد الجميعة" تساؤلاً عن مدى إمكانية الإفادة من "الهكرز" السعوديين؟، وأجاب "د. فهد المحيا" أنّه ليست هناك مشكلة في الإفادة من العناصر السعودية "الهكرز، مشيراً إلى أنه ليست هناك جهة مخولة لرصد البيانات والمعلومات، وإلى الآن لم يُفصح إلى الجمهور بالاختراقات التي تحدث في مؤسساتنا الحكومية أو الأهلية، وهذا يعود في الأساس لعدم وجود جهة مخولة بذلك، وإن وجدت يُشترط أن تكون جهة حكومية عليا تملك الصلاحيات.
وأضاف: "لا شك أنّ مركز أمن المعلومات الوطني حاول أن يستقطب (الهكرز) بشكل منظم، إذ لا يجوز استقطابهم بشكل عشوائي، وأعتقد أنّ الجهات الأمنية لدينا لديها القدرة الكافية لتنظيم كيفية استقطاب هؤلاء الأشخاص، ممن لديهم القدرة والرغبة في مساعدتنا لحماية البلد، وأن يتم تحويلهم من مخربين إلى كوادر وطنية مفيدة".
وشدد "د. عبدالرحمن العريفي" على أنّ (الهكرز) لا يتم القضاء عليهم بالتوقع؛ لأنّهم أذكى من توقعاتنا، والمطلوب هو أخذ الاحتياطات في جميع الاتجاهات؛ لأنّ من استراتيجياتهم الهجوم المباغت واستغلال الصدمة.
فيروس المعلومات الشخصية..!
شدد "د. زياد آل الشيخ" على أهمية أمن المعلومات للمواطن، رغم أنّ لديه معلومات مهمة خاصة به، وبالتالي فإنّ اختراق الأجهزة والحصول على هذه المعلومات الخاصة يمكن يؤثر على علاقة المواطن بالبيئة المحيطة به.
وقال أجرينا دراسة حديثة على المواقع غير الحكومية على شبكة الانترنت، وهي حوالي (7000) موقع عربي مصنفة على أنّها من أعلى المواقع زيارة عربياً، ومن خلال البحث اكتشفنا أنّ (2٪) من هذه المواقع فيها فيروس، وأنّ (5٪) منها ممنوع الوصول إليها باستخدام برامج أمن المعلومات، وأن (6.5٪) من هذه المواقع تعاني من مشاكل من خلال استخدامها لأدوات قديمة وغير محدثة، وبالتالي يصبح الموقع عرضة للهجوم، ولهذا لابد من الاهتمام بأمن معلومات المواطن والعمل على حماية معلوماته الخاصة.


إلغاء «برامج التقنية» أم الرقابة عليها؟

أوضحت الزميلة "أسمهان الغامدي" أنّ المملكة تسمح بدخول برامج تقنية معينة، وبعد أن يعتاد عليها المواطن تهدد السلطات بإيقافها داخلياً بحجة أمن المعلومات، متسائلةً: هل هذا يدل على عشوائية فسح البرامج؟، وهل ستظل مرهونة بتحرك جهات معينة؟، وكيف نحمي المواطن حتى لا يكون أداة ضغط على الشركات الخارجية؟.
وعلّق "د.فهد المحيا"، قائلاً: "أنا ضد إلغاء أي خدمة من حق أي مواطن استخدامها، ولكن هناك نظرة أمنية، وهناك لجنة مكونة للبحث في هذا الموضوع، وسيُفرض على هذه البرامج رقابة مثل ما حدث مع بلاك بيري".
وتداخل "د.منصور الصالح" معتبراً أنّ ما ذكره "د.فهد المحيا" ليس شرطاً، فقد يكون البرنامج في البداية مقبولاً وليس فيه مشكلات، من حيث ملاءمته لأنظمة وقوانين المملكة، ولكن يتم اكتشاف مشاكل أو مخالفات لاحقاً، أو يتم تعديل البرنامج في التحديثات الدورية؛ بأن يضاف إليه خاصية جديدة مخالفة للأنظمة في المملكة.
وأضاف "د.عبدالرحمن العريفي": "للأسف، كثير من المواطنين لا يعون معنى الخصوصية؛ مما يجعلنا نطالب بتثقيف المواطنين بأمور في غاية الأهمية".


«حادثة أرامكو» كشفت ما تحت الحزام!

تساءل الزميل "د. أحمد الجميعة" عن مدى تأثير "حادثة اختراق أجهزة أرامكو" في تغيير مفاهيم وإجراءات أمن المعلومات بالمملكة، وإمكانية الإفادة من الدرس وإن كان قاسياً؟.
وأجاب "د. محمد الشيبي"، قائلاً: "بالفعل استفدنا من الدرس، حيث إن الجميع أصبح يؤرخ ب"حادثة أرامكو" في مجال أمن المعلومات، رغم أننا كنّا نفتخر باحتياطاتنا الأمنية ما قبل الحادثة، مشيراً إلى أن حوادث الاختراقات تأتي بشكل موجات متفاوتة الضراوة ربما تكون قوية وقد تكون ضعيفة، حيث لدينا أجهزة تقاوم أي اختراقات، وهي عبارة عن شبكة يستخدمها كثير من القطاعات، وهي شبكات حماية خاصة معزولة تماماً وعليها إجراءات مشددة.
وأضاف:بعد "حادثة أرامكو" استطعنا مراجعة كل إجراءاتنا الأمنية والصلاحيات الممنوحة للقائمين على العمل، ووضعنا بعض الاحتياطات الاحترازية، كما أجرينا مسحاً شاملاً لجميع الإجراءات التي كانت مطبقة، موضحاً أن ل"حادثة أرامكو" فوائد جمة استفدنا منها، وكان كثير من الجهات غافلة عنها، حيث كنّا نطلب من بعض الجهات قبل الحادثة السماح لنا بإجراء فحص على أجهزة المعلومات لديهم فيرفضون، ولكن بعد "حادثة أرامكو" أخذت تلك الجهات تتسابق إلينا من أجل فحص أجهزتهم.
وأشار إلى أنّ بعض الجهات اجتهدت في إدخال بعض الخدمات خارج نطاق مركز المعلومات، ولكن بصورة عامة نؤكّد على أنّ "حادثة أرامكو" جعلت كثيراً من الجهات والمؤسسات تعيد صياغة تصوراتها تجاه أمن المعلومات؛ لهذا فتحوا لنا الباب على مصراعيه، على اعتبار أنّ هذا الأمر خط أحمر.
وعلّق "د. زياد آل الشيخ" عن "حادثة أرامكو"، قائلاً: هناك جانب مؤلم في الحادثة، وتحديداً الأرقام المهولة التي ضُربت في هذا الهجوم، ولكننا لم ننظر إلى الجانب الآخر الإيجابي، وهو أنّ أرامكو استمرت في أداء واجباتها من حيث إنتاج البترول، والأعمال الأخرى التي لها علاقة بإنتاج الطاقة.
مصدر الاختراق من الداخل بنسبة 80٪
أوضح "د.محمد الشيبي" أنّ عملية الاختراق -بناءً على الإحصاءات العالمية- هي (80٪) من الداخل، و(20٪) من الخارج، مضيفاً: "نحن من خلال تجربتنا في مركز المعلومات الوطني وجدنا أنّ توقف الخدمة أكثر خطورة من عملية الاختراق، سواء بسبب هجوم، أو بسبب خطأ بشري".
وقال إن توقف الخدمة لمدة ساعة مثلاً أم ساعتين، فإن ذلك يتسبب في وصول المعلومة عن صاحبها في الوقت الذي قد يكون بحاجة إليها، مشيراً إلى جانب مهم وهو التركيز على العنصر البشري، واتباع المعايير القياسية في إدارة وتطوير وتشغيل الأنظمة، وأنه من الصعب العودة إلى الوراء مرة أخرى بعد إجراءات التطوير التي تمت في القطاعات الحكومية والخاصة.
وأضاف نحن في أعمالنا مرتبطون مع عدة جهات، ولدينا نظام ربط مع سداد، وإذا توقف سداد فلن أستطيع أن أكمل العملية لهذا يجب أخذ الاحتياطات الأمنية، بحيث إذا حدث هناك توقف مفاجئ استفيد من تلك الاحتياطات، ولكن المشكلة التي نعاني منها هي أنّ الجهات الحكومية لا تسابقت ولا أخذت الاحتياطات، ثم اعتماد تلك الجهات الحكومية في عملية الصيانة والتشغيل على الشركات.

أوضح "د.محمد الشيبي" أنّ عملية الاختراق -بناءً على الإحصاءات العالمية- هي (80٪) من الداخل، و(20٪) من الخارج، مضيفاً: "نحن من خلال تجربتنا في مركز المعلومات الوطني وجدنا أنّ توقف الخدمة أكثر خطورة من عملية الاختراق، سواء بسبب هجوم، أو بسبب خطأ بشري".
وقال إن توقف الخدمة لمدة ساعة مثلاً أم ساعتين، فإن ذلك يتسبب في وصول المعلومة عن صاحبها في الوقت الذي قد يكون بحاجة إليها، مشيراً إلى جانب مهم وهو التركيز على العنصر البشري، واتباع المعايير القياسية في إدارة وتطوير وتشغيل الأنظمة، وأنه من الصعب العودة إلى الوراء مرة أخرى بعد إجراءات التطوير التي تمت في القطاعات الحكومية والخاصة.
وأضاف نحن في أعمالنا مرتبطون مع عدة جهات، ولدينا نظام ربط مع سداد، وإذا توقف سداد فلن أستطيع أن أكمل العملية لهذا يجب أخذ الاحتياطات الأمنية، بحيث إذا حدث هناك توقف مفاجئ استفيد من تلك الاحتياطات، ولكن المشكلة التي نعاني منها هي أنّ الجهات الحكومية لا تسابقت ولا أخذت الاحتياطات، ثم اعتماد تلك الجهات الحكومية في عملية الصيانة والتشغيل على الشركات.

جهود مشتتة من دون تنظيم حكومي

تداخل الزميل "د.أحمد الجميعة" حول عدم وجود منظومة عمل متكاملة في السياسات والإجراءات الخاصة بأمن المعلومات، متسائلاً: هل هذا الاستنتاج صحيح؟.
وأوضح "د.زياد آل الشيخ" أنّ الجهود الخاصة بأمن المعلومات ما زالت مشتتة، مبيّناً أنّ هذه ظاهرة موجودة حتى في الدول المتقدمة، خصوصاً عندما تظهر تقنيات جديدة، ونرى محاولات فردية على مستوى المؤسسات؛ إذ نجد أنّ كل مؤسسة تؤدي عملها التقني بشكل منفصل، ومتسارع من باب المنافسة، مشيراً إلى أنّ المطلوب أن يأتي دور الحكومة بالنظر إلى كل هذه الجهود؛ لوضع إطار تنظيمي لها، بحيث يُنتقى ما يناسب دور الحكومة، وذلك بسن شرائع وأنظمة، أو تعيين جهات، أو يتم إنشاء جهات إذا لم تكن موجودة لتنظيم الإجراءات وسن القوانين، ووضع أفضل الطرق لكل المؤسسات وإلزامها بإتباعها، وتسمح كذلك لتلك المؤسسات بإجراء التطويرات المستجدة، وتنظر إلى جميع المؤسسات بعين واحدة، بحيث ترفع من مستواها، وتعطى الوسائل والطرق التي تسمح لها أن تساعد نفسها.
وعلّق "د.منصور الصالح" على ما ذكره "د.زياد آل الشيخ"، قائلاً: "إنني اتفق مع هذا الطرح، ولكن لا يعني ذلك أن تكون هذه الهيئة أو الجهة المختصة مسؤولة عن كل شيء ذي علاقة بأمن المعلومات، وإنما يكون من أدوارها الرئيسة التنسيق بين الجهات المختلفة في مجال أمن المعلومات، وذلك حتى نتمكن من توحيد الجهود المبعثرة هنا وهناك".






المشاركون في الندوة




د. محمد بن فيصل الشيبي مساعد مدير عام مركز المعلومات الوطني للشؤون الفنية



د. زياد آل الشيخ الأستاذ المشارك في أمن الشبكات بمدينة الملك عبدالعزيز لتقنية المعلومات




د. فهد المحيا عميد كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع والمشرف على كرسي الأمير مقرن بن عبدالعزيز لأمن المعلومات بجامعة الملك سعود


د. منصور الصالح الأستاذ المساعد في أمن الإنترنت بمدينة الملك عبدالعزيز لتقنية المعلومات





د. عبدالرحمن العريفي الأستاذ المشارك في أمن الشبكات بمدينة الملك عبدالعزيز لتقنية المعلومات


حضور الرياض


د. أحمد الجميعة


هاني الغفيلي


فهد الزامل


عماد العباد


عبدالعزيز العسمي


منيف العتيبي


طلحة الأنصاري
__________________


رد مع اقتباس
  #8  
قديم 05-28-2013, 10:58 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

قبل انتقال طاقم العمل إلى جازان وجبال فيفا

حسن عسيري: «كلام الناس» لن يكون مستفزاً.. ولن نبالغ من أجل زيادة الجمهور!


أمطار الرياض زادت من جمالية المسلسل
الرياض- ثقافة اليوم
أنهى فريق مسلسل "كلام الناس" المرحلة الأولى من التصوير في مدينة الرياض بعد أن واجه صعوبات كبيرة بسبب الظروف المناخية التي تعرضت لها العاصمة في الفترة الماضية والتي أجبرت مخرج العمل عمر الديني على تغيير كثير من مواقع التصوير كما ساهمت في ظهور ست حلقات بأجواء مناخية ممطرة زادت من جماليات الصورة. وشهدت الأسابيع الماضية خطوات ماراثونية للتنقل بين أكثر من ستة وسبعين موقعاً مختلفاً بالإضافة إلى التصوير في أربع محافظات مجاورة للرياض.
وقد أعلن المخرج عمر الديني حالة الاستنفار القصوى لبدء التصوير بتقنيات لم يسبق استخدامها في الدراما السعودية، لتتوافق مع التوجه الجديد الذي تتبناه هيئة الإذاعة والتلفزيون بتقديم مناطق ومدن المملكة في محتوى اجتماعي يُظهر التنوع الكبير الذي يتميز به الوطن وبأفكار تحترم عقلية المواطن وتتوافق مع قيمه وتقاليده, وتستفيد في الوقت ذاته من مناخ الحرية الذي أتاحته الرقابة في التلفزيون السعودي لتقديم أعمال أكثر ارتباطاً وتعبيراً عن هموم الناس في كل مناطق المملكة بأسلوب فريد يبتعد عن المباشرة أو الأسلوب الوعظي الذي دأبت عليه كثير من الأعمال التقليدية.


عسيري والجراح في أحد المشاهد

وتحدث للرياض بطل ومنتج المسلسل الفنان حسن عسيري حول موضوعات الجزء الجديد من "كلام الناس" قائلاً إنهم استفادوا من مساحة الحرية التي تجدها شركات الإنتاج من إدارة الرقابة بالتلفزيون السعودي والتي تمكنوا بفضلها من طرح أفكار اجتماعية مهمة بكل جرأة وشفافية, مضيفاً "إننا نعرف أهمية ما نقدمه من أفكار ونتعامل معها بصدق وحيادية لذا لن يكون عملنا ناقداً مستفزاً بل سنقدم من خلاله نقداً عقلانياً يحافظ على وحدتنا الوطنية ولا يستثير الناس بمبالغات يلجأ لها البعض للكسب الجماهيري فقط.. لأن الفن في النهاية مسؤولية وأمانة".
من جانبه قال الفنان يوسف الجراح إنه سعيد بمشاركته في الجزء الثاني من المسلسل, مضيفاً بأنه عايش رحلة إنتاج العمل منذ البداية "وقد مررت مع طاقم العمل بمراحل قراءة وتحضير وتشاور بحضور السيناريست علاء حمزة والمخرج عمر الديني وتداولنا الأفكار التي أراها قريبة من الناس والتي سأقدم من خلالها مجموعة من الشخصيات التي بذل من أجلها جهد كبير لتظهر بالشكل المناسب".
فيما أكد المخرج عمر الديني أن المشاهد سيجد في المسلسل تغييراً جذرياً في أسلوب المحتوى الذي كتبه علاء حمزة "متجهين للقرب من الناس من خلال أطروحات واقعية وصادقة ودون مبالغات", وأضاف "هناك أيضاً تغيير في تقنيات التصوير وفنياته، خاصة أنه تم شراء كاميرا هي الأحدث من نوعها على مستوى العالم تعرف باسم PMW-F5، وتعتبر أحدث الكاميرات السينمائية 35mm المنتجة من قبل شركة سوني اليابانية، وتمتاز بدقة وضوح عالية من خلال التصوير بالتقنيات الثلاث، والتي يعد استخدامها أكبر ثورة في عالم الدراما السعودية".
بدوره أوضح مدير إنتاج المسلسل رياض أحمد أن هناك ضوءاً أخضراً لميزانية غير محدودة من أجل تقديم عمل متكامل ينتقل بأجواء التصوير من أجواء الغرف المغلقة داخل الاستوديوهات، إلى الأجواء الواقعية للأحداث في مختلف مناطق المملكة. لافتًا إلى أنه تم بالفعل تحديد عدد من المناطق لتكون المرحلة الأولى في تصوير المسلسل ومن بينها أبها وجيزان وتبوك وجدة وفيفاء، معتبراً هذه الخطوة نقلة كبيرة في الدراما السعودية تنافس بها مختلف الدرامات العربية كما سينتقل فريق العمل للتصوير في الفلبين واليمن قريباً.
يشار إلى أن الجزء الثاني لمسلسل "كلام الناس" يتم تصويره هذا العام بمشاركة الفنان يوسف الجراح ليشكل مع حسن عسيري ثنائياً جديداً للكوميديا السعودية كما يشارك كل من بشير الغنيم, عماد اليوسف, الفنانة لمار, عبدالعزيز السكيرين, محسن الشهري, خالد منقاح, محمد المنصور, عبدالعزيز المبدل, غزلان ومرزوق الغامدي, وسيعرض المسلسل حصرياً على شاشة القناة الأولى في شهر رمضان المقبل.


الجراح في لقطة من «كلام الناس2»


شخصيات جديدة لأبطال المسلسل


الفنانة لمار
__________________


رد مع اقتباس
  #9  
قديم 05-28-2013, 10:58 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

أمير الرياض يفتتح مهرجان التسوق والترفيه.. نهاية الشهر


الرياض - أحمد غاوي
الرياض - أحمد غاوي
يدشن صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض الحفل الافتتاحي لمهرجان الرياض للتسوق والترفيه لعام 1434ه في دورته التاسعة، في مركز صحاري مول، وذلك في يوم السبت الموافق29 من شهر رجب الحالي، وتنطلق فعاليات المهرجان رسمياً في 19 مركز تجاريا وترفيهيا بالعاصمة الرياض، والعديد من الفعاليات الاجتماعية والترفيهية.
ويقوم على تنظيم المهرجان الغرفة التجارية الصناعية في الرياض، سعيا لتنشيط الانشطة الترفيهية والتسويقية في الصيف، دعما للحركة الاقتصادية والسياحية والترفيهية في العاصمة خلال فترة الصيف.
__________________


رد مع اقتباس
  #10  
قديم 05-28-2013, 10:59 AM
الصورة الرمزية لا يُمل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 9,149
افتراضي رد: أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013

شعاع الليزر يتحقق من تطورات فجوات الأسنان بشكل أسرع من الوسائل التقليدية

الحشوة الذكية.. تقنية متقدمة تقوم على منع تطور إصابة الأسنان المحشوة بالتسوس!


مرض تسوس الأسنان من أكثر الأمراض التي تصيب الفم
يعد مرض تسوس الأسنان من أكثر الأمراض التي تصيب الفم، فبمجرد وصول الطفل لسن الخامسة نشاهد ما يقارب 4 أسنان مصابة بالتسوس، وأكثر من 10 أسنان مصابة بالتسوس عند البلوغ.
ماهية التسوس:
تسوس الأسنان مرض يصيب الأنسجة الصلبة من السن، ويستمر في الزحف من خارج السن إلى داخله محدثا التهابا، يتكون التسوس عندما تتمكن البكتيريا من تكوين فجوات في الأسنان، ويحدث ذلك عندما تترك بقايا الأطعمة المحتوية على الكربوهيدرات مثل: الحلويات والمشروبات الغازية والفواكه والعصير على الأسنان، حينها تقوم البكتيريا التي تعيش في الفم طبيعيا بهضم هذه البقايا وتحويلها إلى أحماض، ثم تتحد هذه الأحماض والبكتيريا مع فضلات الطعام لتشكل مادة لزجة (اللويحة الجرثومية) تقوم بدورها بالالتصاق بالأسنان، وتبرز بوضوح على الأضراس الخلفية وعلى الأمامية وفوق اللثة وفي حواف الحشوات.
تذيب الأحماض في اللويحة سطح المينا للسن- التي تتألف من مادة تسمى هيدروكسي ابتايت، وتحلل هذه المادة وهذا ما يسمى خسف الأملاح المعدنية- محدثة تجاويف فيه، تكون في البداية صغيرة غير مؤلمة ثم تكبر داخل السن، مدمرة الأعصاب والأوعية الدموية في السن، ثم تصبح هذه التجاويف مكانا مناسبا ومثاليا لتكاثر الجراثيم الفموية، والتي لا يمكن الكشف عنها إلا عن طريق طبيب الأسنان، ولا يمكن للمريض تنظيفها، فتستمر بالتكاثر والتضخم لتسبب دملا في السن وتآكلا في هياكله الداخلية.
أنواع التسوس:
التسوس نوعان باعتبار زمن وسرعة حدوثه:
التسوس المزمن: ويحدث خلال زمن طويل، وعلى عدة مراحل؛ مبتدئا بالمينا ثم العاج وأخيرا اللب.
التسوس الحاد: ويحدث بسرعة كبيرة، فيصل إلى لب السن دون أن تكون هناك فرصة لأنسجة السن في حمايته، ويحدث كثيرا عند الأطفال، وفي بعض الأحيان نشاهد التسوس قد توقف عند حد معين، وهذا ما يسمى بالتسوس المتوقف.
أسباب التسوس:
من المعروف بين الناس أن التسوس يحدث نتيجة الإهمال وعدم العناية بنظافة الفم والأسنان..، وعموما فإن التسوس يحدث إذا اجتمعت العوامل التالية:
- المواد الكربوهيدراتية: تعد المواد السكرية والنشوية من أهم المواد التي تساعد على حدوث التسوس إذا بقيت على سطح السن، وعسكرت عليها البكتيريا محولة إياها إلى أحماض تذيب طبقة المينا.
- البكتيريا: كما تقدم فإن السكريات وحدها لا يمكن أن تحدث تسوسا إلا بوجود البكتيريا الموجودة في الفم بشكل طبيعي، وهناك أنواع معينة من البكتيريا تساعد على حدوث التسوس منها: البكتيريا ذات الشكل الكروي، وذات الشكل القضباني (العصي)، وتعمل البكتيريا من خلال اللوحة السنية على تحويل الوسط المحيط بالسن من وسط متعادل إلى وسط حامضي الذي بدوره يذيب مادة المينا.
- العائل: يلاحظ عند بعض الأشخاص عدم إصابتهم بالتسوس على الرغم من تناولهم السكريات بكثرة، ومرد ذلك إلى مقاومة السن مع اتحاد عوامل أخرى مثل: الشكل الخارجي للسن، ووجود الأسنان في غير مكانها الطبيعي، ونوعية تركيب أنسجة الأسنان، وهذا ما يسمى بالعائل.
- الزمن: فاللويحة الجرثومية تتطلب وقتا مناسبا لتكوينها، وبهذا فإن البكتيريا المقتاتة على الكربوهيدرات لا يمكنها أن تحدث تسوسا إلا بعد وقت كاف من العمل دون انتباه من المريض.
مكان حصول الإصابة بالتسوس:
يحدث التسوس في أي مكان من السن، إلا أنه يكثر في الأماكن التي يصعب تنظيفها وأهم هذه الأماكن: السطح الماضغ الأطباقي، والأسطح الجانبية بين الأسنان، وعنق الأسنان.
مضاعفات التسوس:
لا يتوقف الأمر في التسوس على المنظر غير الجميل للسن، ولا يقف عند حدود السن أو الفم، إنما يتطور الأمر إلى مضاعفات صحية عدة، منها ما يصيب الأسنان نفسها، ومنها ما يتعدى ذلك:
الأسنان: نتيجة التسوس قد ينشأ فقدان جزء من التاج أو الجذر، أو تآكل كل التاج أحيانا ولا يتبقى سوى الجذر..
• التسوس مبكرا فسينتج عنه آلام ومضاعفات لا يسكتها إلى خلع السن المصاب
• تقدم التسوس فقد يحدث تلفا في اللب ينتج عنه خراج تحت الجذر، ما يسبب التهابات كبيرة كالتهاب الغدد الليمفاوية والتهاب العظم والتهاب الجيوب الأنفية.
• الرائحة الكريهة: تحدث هذه الرائحة من تجمع الميكروبات خاصة اللاهوائية منها، كذلك تحدث من تخمر الفضلات، بحيث يصعب على المريض تنظيف فمه كالمعتاد.
• تعد الأسنان المسوسة مدخلا لالتهابات خطيرة تؤثر على أعضاء أخرى من الجسم, كالقلب عند من يعانون من عيوب خلقية أو أمراض القلب الروماتيزمية.
• التهاب اللثة: يعتبر تسوس الأسنان أحد الأسباب الرئيسية لالتهاب اللثة، الذي يظهر على شكل تقرحات قد تنتشر إلى المناطق الداخلية من اللثة مما ينتج عنه حدوث نزيف دموي..
الكشف عن التسوس:
للكشف عن تسوس الأسنان طرق عديدة، منها:
- المؤشرات المرئية لتسوس الأسنان وجود فجوات على الأسنان.
- ألم في الأسنان في مراحل تسوس الأسنان المتأخرة، ويزداد الألم خاصة بعد تناول مشروبات أو مأكولات سكرية أو ساخنة أو باردة.
- يستطيع طبيب أسنانك الكشف عن التسوس أثناء زيارتك الدورية له، حيث يكون سطح سنك المصاب حساسا عندما يستخدم طبيبك إحدى أدواته الطبية للتحقق من وجود التسوس.
- الأشعة السينية تساعد كثيرا في الكشف عن التسوس قبل أن يصبح ظاهرا أو مرئيا.
لذلك فإنه يوصى بزيارة طبيب الأسنان بانتظام للكشف عن أي من الأمراض التي تهدد صحة الفم والأسنان في مراحلها المبكرة.
علاج التسوس:
يمكن القول إن علاج التسوس له شكلان:
الأول: علاج بيتي بسيط يمكن المريض القيام به بنفسه، وذلك من خلال التنظيف المستمر للأسنان واستخدام الخيط الخاص بذلك، كما أن إضافة مادة الفلورايد إلى ماء الشرب يساعد هو الآخر في الحد من التسوس.
الثاني: العلاج الطبي الذي يقوم به الطبيب، وهذا يعتمد على عمق وامتداد التسوس في السن نحو الجذور، ومن أشكاله:
-الحشوة: إذا لم يكن التسوس عميقا، فإنه يعالج بحفره لإزالته، ومن ثم حشو السن بخليط من الفضة، أو الذهب، أو البورسلين، أو بالحشوة البيضاء، التي تعتبر مواد مقوية وآمنة صحيا لحشو الأسنان، و بالرغم من ظهور بعض المخاوف الصحية من استخدامات الحشوات المصنوعة من الزئبق ومشتقاته، خاصه الملغم (وهو خليط من الزئبق والفضة)
إلا أن جمعية أطباء الأسنان الأميركية(ada)، ومنظمة الأغذية والأدوية الأميركية(fda)، بالإضافة إلى جمعية أطباء الأسنان البريطانية(bda)
يدعمون استخدام الحشوة الفضية، ويقرون أن الحساسية الناتجة عن استخدام هذه المواد نادرة الحدوث كما هو الحال بالنسبة لاستخدامات المواد الأخرى سالفة الذكر.
-- التاج: أما إذا كانت إصابتك بالتسوس متقدمة، وبقي جزء بسيط من بنية السن، فيعالج في هذه الحالة باستخدام التاج؛ فبعد إزالة وإصلاح الجزء المتضرر من السن بشكل مدروس، يوضع التاج على بقية أجزاء السن التي نجت من التسوس، ومادة التاج مادة مصنوعة من الذهب، أو البورسلان، أو البورسلان المختلط بمعادن أخرى.
- علاج العصب: وإذا كان التسوس عميقا لدرجة أنه أدى إلى موت عصب أو لب السن، فسيلجأ طبيبك إلى علاج عصب السن، وذلك من خلال إجراء عملية يتم فيها استئصال العصب، والأوعية الدموية، والأنسجة الأخرى مع الأجزاء المسوسة من السن المصاب، بعدها يتم وضع سداد أو حشوة محكمة لمنع أي تسربات من الفم داخل السن، وقد يرى طبيبك المعالج أنه من الضروري وضع تاج بعد معالجة الجذور.
- وسائل علاج حديثة قيد التطوير: من هذه الطرق التجريبية استخدام تقنية شعاع الليزر للتحقق من تطورات فجوات الأسنان بشكل أسرع من الوسائل التقليدية الأخرى مثل: الأشعة السينية أو غيرها من الفحوصات الطبية، وعموما فإنه إذا تم الكشف عن التسوس في مراحله المبكرة فإن ذلك يساعد على وقف تقدم أو تطور التسوس إلى الأسوأ.
- الحشوة الذكية: تعمل الدراسات الحديثة على تطوير تقنية "الحشوة الذكية"، والتي تقوم على منع تطور إصابة الأسنان المحشوة بالتسوس عن طريق تزويد هذه الأسنان والأسنان الأخرى المجاورة لها بالفلورايد ببطء وانتظام.
__________________


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخبار, الثلاثاء, الرياض, جريده, صحيفه, يوم


جديد مواضيع قسم أخبار عامة - جرائم - اثارة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه للموضوع : أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 18-7-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 28-5-2013
الموضوع
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 21-9-1434 - أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 30-7-2013
أخبار جريده الرياض الثلاثاء 7-9-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 16-7-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 30-8-1434 - أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 9-7-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 9-8-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 18-6-2013
أخبار جريده الرياض يوم الثلاثاء 23-4-1434 . أخبار صحيفه الرياض يوم الثلاثاء 5-3-2013


الساعة الآن 03:23 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.1 ©2011, Crawlability, Inc.
Search Engine Friendly By : Saudi Sa Inc ©2004 - 2017
Support By : Saudi Sa Inc ©2004 - 2017
Powered by : Saudi Sa Advertising Management v2.0